ربنا يسامحك دمرت لى حياتى


الرئيسية / مقالات متخصصة/ مقالات للاسرة /

ربنا يسامحك دمرت لى حياتى
تلك الصرخة والشكوى لزوجة من زوجها التى اخذت تقول لم اتهنى يوم واحد فى حياتى من يوم ابى الذى كان يقسوا على ويعاملنى مثل امى جارية ليس لها اى حقوق وكان اللى مصبرنى انى عندما ساتزوج سوف ينصلح الحال ويعوضنى الله بزوج يعطنى السعادة التى انحرمت منها ولكن تستكمل الحياة سلسلة الالم والعزاب وكأن الدنيا تستخسر فى لحظات السعادة ان اعيشها وللاسف قابلت زوجى اللى اعطيت له كل حياتى واخلصت له قدت اصابعى العشر شمع له وللاولاد ولكنه كان يعاملنى بقسوة ويقولى انتى هنا فقط من اجل انك تخدمينى وتخدمى الاولاد ولا يهمه منى سوى الجنس فقط ومش مهم انا محتاجة او عايزة او متاحة او حتى عندما كنت اكون تعبانة او حتى على عادة النساء (الدورة الشهرية) فهو عبد لرغباته وشهواته ولكل ما يشاهده من افلام اباحية وكلام اصحابه واصبحت انى سلعة فى يده وانى مخلوقة لمزاجه فقط وعندما كنت ارفض ان امارس معه الاوضاع التى يشاهدها فى الافلام الاباحية كان يتهمنى بالتقصير ويضربنى وياريت ذلك فقط ولكن البخل الملاحظ منه فى المشاعر والمال والاهتمام والكلام السلبى والمحقر لى والمهين والشتائم والالفاظ الصعبة جدا .. وعندما شعرت ان صبرى نفذ ولم اعد احتمل اكثر من ذلك فكرت فى الانتحار ولكن خفت ان اغضب الله وكذلك فكرت اولادى هيعيشوا ازاى بعد موتى والناس ماذا ستقول على ولكن فكرة الانتحار تراودنى من حين الى اخر ..العلاج ان تذهبى الى متخصص يساعدك على تدريبك على وضع حدود فى علاقتك بزوجك وتتعلمى ان لاتجى على نفسك من اجل الاخرين وان تتدربى ان تقولى كلمة ( لا او كلمة كفاية ) وتعرفى التزاماتك وحقوقك وانك ليس عبدة او جارية و ان يكون هناك خطوات تصعدية لمواجهة وايقاف تلك المأسة والايذاء من الزوج لكى واوعى حد يقولك معلش استحملى زوجك صليبك ولكن ابحثى عن حل ولا تقفى مكانك متعذبة كفاية كدة عذاب

مقالات ذات صلة

%d مدونون معجبون بهذه: