مرض البورفيريا Porphyria


الرئيسية / الموسوعة المصغرة / علاج امراض نفسية /

مرض البورفيريا Porphyria

البورفيريا من الأمراض الوراثية النادرة جداً , يقسم هذا المرض إلى نوعين وهما بروفيريا الجلد وبورفيريا الأعصاب والذي يطلق عليه البورفيريا الحادة أيضاً، أهم المعلومات عن مرض البورفيريا1- سُمي هذا المرض نسبةً لنوع المادة التي تسبب الأعراض والمشاكل داخل جسم الإنسان، وهذه المادة هي البروفرين والتي يفرزها الجسم بشكل طبيعي.إن وجود هذه للمادة داخل الجسم وتحديداً في مجرى الدم أمر طبيعي، ولكن عندما تزيد نسبتها عن الحد الطبيعي تبدأ المشاكل بالظهور.2- تلعب مادة البروفرين دوراً مهم في تكون الدم وتحديداً في بروتين الهيموغلوبين، حيث أنَّ البروفرين يعمل على مساعد الهيموغلوبين في الحفاظ على روابط الحديد وبالتالي نقل الأكسجين بشكل فعال لكافة أجزاء الجسم.3- عند زيادة نسب البروفرين في الدم فإنَّ الخلل يبدأ بالظهور، ويمكن أن يؤثر هذا الخلل إما على جلد الإنسان أو على الأعصاب أو على الاثنين معاً.أما فيما يخص علاج هذا المرض النادر والغريب فإنَّ العلم لم يتمكن لغاية الأنَّ من إيجاد علاج شافي.أعراض مرض البورفيريا أولاً بورفيريا الأعصابتشتهر أعراض بورفيريا الأعصاب بأنَّها يمكن أن تصيب المرء لمدة قصيرة من الوقت ثم تختفي بشكل نهائي، والجدير بالذكر بأنَّ ارتفاع نسب الأملاح في الجسم يمكن أن تساعد على ظهور هذه الأعراض.1-آلام في البطن والصدر وغالباً ما تكون حادة.2-زيادة في معدل ضربات القلب مع ارتفاع ضغط الدم.3-آلام في الظهر والأطراف وضعف عام في العضلات.4-نوبات تشنج وخدر وفقدان الإحساس. والقئ والامساك5- تغيرات ذهنية فيمكن أن يعاني المصاب من الاكتئاب والقلق والارتباك وغيرها من الأمراض الذهنية.6-في حالات نادرة يمكن أن يتعرض المصاب إلى زيادة في فرصة تلف الكلى والإصابة بسرطان الكبد.ثانياً بورفيريا الجلدهناك عامل أخر مساعد على ظهور أعراض بورفيريا الجلد فضلاً عن ازدياد نسب بورفرين في الدم وهو تعرض جلد المصاب لأشعة الشمس المباشرة، لذلك يطلق على هذا النوع من المرض بورفيريا الشمس أيضاً.1-تتمثل أعراض بورفيريا الجلد بظهور بثور تنفجر بعد عدة أيام وتسبب الحكة وتترك أثر بعد انتهائها، كما يمكن أن تظهر أعراض أخرى مثل زيادة سماكة الجلد ونمو ـ تورم في الجلد ـ الشعور بالألم ـ زيادة نمو الشعر ـ سواد و سماكة الجلدأكثر المناطق المعرضة لأعرض بورفيريا الجلد هي الرقبة والوجه والكفين والأذنين. ( منقول ) بناء على طلب احد اصدقائى الاطباء ان اكتب عن هذا المرض (العلاج لهذا المرض )1- العلاج الدوائى 2- العلاج النفسى (للاكتئاب والقلق والارتباك وبعض الاعراض لامراض الذهان )3- العلاج بالصلاة ( طلب معونة الله وهى اقوى بكثير من العلاج الدوائى والنفسى واخير اوجه رسالة للذين يصابون بهذا المرض ( الغير مستطاع عند الناس ( الاطباء ) مستطاع عند الله الذى يحبك ويقدر ويحترم مشاعر ويشعر بمدى الالم والمعاناة التى تعانيها.وباعتباره خالق للانسان فهو ايضا شافى ومريح ومعزى ايضا للانسان فلا تخاف فهناك امل ورجاء عظيم فى اله اعظم محب صانع عجائبامنياتى بالشفاء د/ رافت حلمى بسطا 01204653613

مقالات ذات صلة

%d مدونون معجبون بهذه: