اتركونى لوحدى

اتركونى لوحدى

عندما يمر الانسان بمشاكل او ضيقات صعبة يجد نفسه يهرب من الناس ويحاول ان يجلس بمفرده يفكر فى مشاكله ويحاول ان يقلل (القلق والتوتر) الناتج عن المشكلة ولكن هناك الكثيرين بدلا من حلهم للمشكلة تبتلعهم المشكلة وينحصر فى افكار سلبية عن نفسه وعن ظروفه وعن علاقتة الناس وربما بربنا ويتحول مسار تفكيره من الايجابية والهدف لحل المشكلة الى السلبية والخوف والاستسلام للظروف والمشكلة وملامة وتانيب نفسه وربما محاولة ايذائها باى شكل او من يرفض مساعدة الاخرين او يظل يشتكى لكل من يقابله ولكن بدون رغبة فى حل المشكلة فقط ليشحت الحب والاهتمام من الناس ولكن العلاج ان تجعل تفكيرك دائما منفتحا وايجابيا وابتعد عن الاحباط والياس وتذكر كم المشاكل والضغوط والظروف الصعبة التى مررت بها وشعرت انها نهاية حياتك ونهاية الدنيا ولكن الله لم يتركك وكيف استطعت ان تحل وتمر بتلك الظروف باقل الخسائر الممكنة ولا تنسى انك ستعيش حياتك مرة واحدة اما تعيشها فى محاولات للوصول للسعادة والنجاح او تعيشها غارق فى بحار الالم والحزن والفشل ( فاختار ايهما تعيش )

نُشر بواسطة دكتور رافت حلمى بسطا - dr raafat helmy basta

استشارى العلاج النفسى و الادمان والاستشارات الزوجية وتعديل سلوك الابناء

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: