قولى حتى شكرا

( قولى حتى شكرا )

من احتياجات الانسان النفسية والاجتماعية المهمة له (الحاجة الى تقدير الذات من النفس ومن الاخرين) ويعتبر هو الوقود الذى يجعل الانسان يواصل عطائه وبذله وتفانيه فى خدمة ومساعدة الاخرين وبدونه يقف ويجف وينضب ينبوع عطاء الانسان
1-عندما يشعر الاب او الام بعدم ( شكر وامتنان والطاعة والوفاء والاحترام ..) اولادهم لهم وحتى بكلمة شكرا لكم على ما تفعلونه من اجلنا يجف عطائهم تدريجيا رغم تفانيهم فى العطاء بسبب جفاف وعاء الحب بداخلهم لعدم امتلائه من اولادهم
2-الزوج نحو زوجته الذى يشعر انها بتبتزه ماديا وهذا كل ما تريده منه فقط
3-الزوجة نحو زوجها التى تشعل اصابعها العشرة من اجله وهو لا يشعر بها ويعتبر ذلك واجب عليها الزامى وحق مكتسب فيجف عطائها وتشعر بالاحباط والياس ثم الاكتئاب من تلك العلاقة التى من طرف واحد
4-المدرس الذى لا يجد امتنان وانصات وتفاعل وتجاوب تلاميذه معه اثناء الحصة يفقد الرغبة فى بذل اى مجهود لايصال وايضاح المعلومات المطلوبة فيقول بداخله ( سدتوه نفسى على الشرح )
5-الصديق الذى يعطى ويعطى من اجل صديقه وللاسف عند الحاجة لهذه الصديق لا يجده بجواره
6-الموظف الذى لا يجد كلمة تشجيع او تقدير من مديره يفقده الانجاز في عمله
7-الشخص الذى تستفيد من نصائحه وتعاليمه وارائه وافكاره وخبراته فى اى مجال وعلى سبيل المثال فى ( الفيس بوك ) ولا يجد اى تفاعل ملحوظ وتكتفى ان تشاهد او تقرء منشوراته فقط فيجف نبع عطائه ويفقد الرغبة على المزيد من العطاء

نُشر بواسطة دكتور رافت حلمى بسطا - dr raafat helmy basta

استشارى العلاج النفسى و الادمان والاستشارات الزوجية وتعديل سلوك الابناء

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: